الموقع الاول.. قصص سكس حقيقية

قصة جيسي وسكس محارم

استيقظت جيسي من النوم في
يوم مشرق صيفي وذهبت إلى المطبخ لإعداد القهوة.
حيث كانت تسكن في استديو هي وصديقها الطفولي جوني الذي يبلغ من العمر ٢٤ سنة من عمرها تماما”، وكان جوني يعتبر جيسي أنها أخته المفضلة
حيث استأجرت جيسي وجوني الاستديو لقربه من عملهم وسهولة المواصلات وكانت هي تنام بغرفة وهو بالغرفة المجاورة.


جلست جيسي في المطبخ تحتسي القهوة وهي تتصفح هاتفها وبمرور عشوائي على الإنترنت ظهرت لها فيديو سكس على موقع من مواقع الانترنت، فأثارها الفضول لمشاهدة الفيديو، وأثناء مشاهدة الفيديو أحست برغبة شديدة لممارسة السكس لنفسها حيث أثارتها الشهوة.


ذهبت جيسي مسرعة” إلى الحمام المشترك بيانها وبين صديقها، وأغلقت الباب وخلعت ملابسها حيث كانت تتمتع بصدر لونه أبيض كبير بارز ناعم واقف ولها حلمات كبيرة وردية وجسم متناسق لون بشرة جسمها بيضاء ناعمةوكان فخذاها طويلتان وشفراتها ناعمتين ذو لون وردي ، وتمتلك طيز بارزة بيضاء محقونة بالسليكون.


ملأت جيسي حوض الاستحمام بالمياه والشامبو وجلست داخل الحوض لتمارس السكس على جسدها باستجمام ومتعة بالمياه، وبدأت تلعب بصدرها كثيرا”وتعصر حلمات صدرها وتلعب بصدرها للأعلى الأسفل للوصول الإثارة الجنسية عندها أحست أن شفراتها يتحركان، فلم تستطع التحمل فبدأت بفرك شفراتها وهي تشعر بالنشوة والسعادة.


وإذ صديقها جوني جاء إلى الحمام ودق عليها الباب، وقال لها جيسي أخرجي بسرعة يجب علي أن أدخل الحمام وأعمل دوش لنفسي لأني أريد الذهاب للعمل، فلم ترد عليه جيسي ولا بأي كلمة، لأنها كانت في نشوتها السكسية بحوض المياه ولا تريد الخروج، فدخل جوني الحمام، وقال لها لا أستطيع الانتظار، وهي خجلت منه وأنزلت جسدها في المياه، بينما هو دخل إلى حمام الدوش وخلع ثيابه وكان قضيبه واقف نظيف أثناء وهو يتدوش، وكانت جيسي وهي في حوض الاستحمام تنظر إليه من خلال نوافذ الدوش المكشوفة الستار، وعندما شاهدت قضيبه واقف وهو مبلل بالماء، بدأت تفرك شفراتها لتلبي رغبتها الجنسية


بعدها قامت من الحوض ووضعها صدرها الكبير ولصقته على نافذة الدوش الذي كان بداخله جوني، فنظر جوني وقال لها ما هذا صدرك كبير على النافذة ماذاتفعلين،فقالت جيسي عليك بالخروج لأني أريد أن أمص قضيبك، خرج جوني مبلل قضيبه واقف وقال لها ما هذا الصدر الجميل، فجاء وجلس عا حافة حوض الاستحمام وجيسي بالمياه وبدأت تمص قضيبه بشغف شديد وينزل المحن من فمها فكانت تبزق المحن على القضيب وتمص رأسه وتفرك القضيب مرة” أخرى وتقول له آه ما أطيبه، وهو يقول لها آه كم أنتي ممتعة ولكن بسرعة أريد الذهاب للعمل.


كانت جيسي تمص قضيبه بسرعة أكثر لكي يقف كثيرا” قضيبه ويمارس معها السكس
فوقف جوني في حوض الاستحمام وقال لها أخ ماذا أفعل بقضيبي الممحون الواقف، فأعطته جيسي طيزها ليدخل قضيبه في مهبلها لمرات كثيرة وهي تصرخ نشوة وملامح النشوة والسعادة على تظهر على وجهها، قال لها أنت سعيدة الآن، قالت له جيسي نعم كثيرا” لأن قضيبك أسعدني لأنه طويل وفتحتني
فقال لها جوني نعم وإن قضيبي منتصب للغاية ولكن لا أستطيع التأخر عن عملي.


فوقفت جيسي في حوض الاستحمام وألقت ظهرها إلى الحائط، وصدرها وشفراتها بارزتان لصديقها جوني، فقام جوني بإدخال قضيبه بمهبلها جيسي بسرعة وكان يفرك صدرها بيديه ويمص شفاهها بنفس الوقت وقضيبه داخل مهبلها لكي تستريح جيسي، وهي تصرخ أخ من المحن، ثم رفع لها رجلها وأدخل قضيبه بها لكي يلبي رغبته ورغبتها بالمحن أكثر ويدخل قضيبه ويفتح شفراتها لينزل المحن من شفراتها ويمص شفاهها ويمص محنها.


قال لها جوني تريدين قضيبي قالت له نعم فجلس جوني على حافة حوض الاستحمام أعطاها قضيبه لتضعه بين ثدييها وهو كان ينزل ويطلع قضيبه بين الثديين وهي تقول أخ من النشوة وتقول له نعم أريد أيضا”وهي تعصر صدرها بالقضيب، فقامت جيسي وجلست بحضن جوني فأدخل قضيبه بمهبلها، وفرك لها ثدييها وهي كانت تنزل وتطلع على قضيبه.


قال لها جوني هل أنت سعيدة فقالت له وهي بسعادة تامة نعم لقد وصلت إلى نشوتي
فأجابها جوني سأترك الان لأني تأخرت عم العمل، ولكن لن أبخل عليكي في أي وقت ستحتاجين لمص قضيبي الذي يشعر بالسعادة معك لأنك أسعدتني وأريد أن ألبي لك رغبتك في السكس للوصول للنشوة والمتعة.

شات سكس محارم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *